Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

سكان قرى ومداشر دائرة عقاز معسكر يعانون الامرين/عصابة الفراشة وراء عشرات السرقات لاغنام والسلطات تتفرج/تجار الفاخر"الفحم " يحولون حياة السكان الى جحيم

سكان قرى ومداشر دائرة عقاز معسكر يعانون الامرين
عصابة الفراشة وراء عشرات السرقات لاغنام والسلطات تتفرج
تجار الفاخر"الفحم " يحولون حياة السكان الى جحيم
يجنون الملايين على حساب البيئة وصحة المواطن
الى متى تتفطن السلطات الى خطر الدخان الدي خنق اصحاب الامراض المزمنة
تقرير / مراد علمدار الجزائري
المصلحة العامة لتحقيقات الفساد الجريمة المنظمة والخيانة العظمى

مازالت قرى ومداشر بلدية راس العين عميروش دائرة عقاز تعيش عداب العيش وسط الدخان الناتج عن الافران التقليدية المنجزة على الهواء الطلق في اراضي زراعية وراءها ما يعرف بتجار الفاخر الدي يدخل في تحضير الشواء الدي يتناوله المسؤولون على مستوى المحلي والمركزي في الوقت الدي تختنق مئات العائلات بقرية القلانزة وما جاورها من دخان الحرائق التى تنتج هده المادة
من خلال زيارتنا لعدد مواقع بالمنطقة اكتشفنا عشرات المواقع التى تحرق يوميا اخشاب عملية ينتج عنها دخان كثيف جدا مما حول حياة السكان الى جحيم في ظل صمت السلطات المحلية والامنية التى بقيت تتفرج على معاناة المواطنيين من اصحاب الامراض المزمنة فرغم عدم قانونية مثل هده الحرائق واقامتها فوق اراضي زراعية ورغم انها مضرة بصحة المواطن والبيئة الا ان لاحياة لمن تنادي ليبقى تجار الفاخر يجنون الملايين على حساب الاخرين
وقد عايشنا حالة طفل صغير عانى لحظة وجودنا من تبعيات الدخان الدي يقف وراءه اصحاب صناعة الفاخر اي جمر المقيمون بقرية قلانزة التى اصبحت خارج مراقبة السلطات بعد ان اصبح المسؤولين المحليين والمصالح الامنية يتجاهلون خطورة حرق الاخشاب على البيئة وصحة الانسان اهمال كشفت بشانه مصادر ان كل اصحاب الحارق يدفعون الرشوى مقابل الاستمرار في هلاك صحة المواطنين بقرية قلانزة وقرى اخرى مجاورة لها وهنا وقفنا على مرور مركبات السلطات المحلية بالطريق الدي تقع على جنبيه محارق الخشب والتى كان ينبعث منها الدخان ولا احد تدخل وهنا اللغز ؟
بالاضافة الى دخان الفاخر الدي يغزو يوميا بيوت المواطنيين ظهرت الى الوجود مند اكثر من شهر عصابة اختصت في سرقة المواشي والابقار حيث اصبحت هده العصابة يوميا تعتدي على الرعاة صباحا ومساءا عندما يكونون بجانب الطرقات
ويقومون بسرقة واحد الى اثنين من الخرفان ويفرون على متن سيارة من نوع كليو فراشة كما قامت عصابة اخرى بعدة سرقات لابقار التى تهربها على متن سيارة رونو مستار مغطاة
فرغم علم كل السلطات بامر عصابة الفراشة ورونو مستار الا انها عجزت على ايقاف جرائمها في حق اصحاب المواشي والابقار مما جعل هؤلاء يقومون برعي حيوناتهم تحت حراسة ثلاثة الى اربعة رعاة ولحد الساعة مازلت عصابة الفراشة تنشط على مستوى طرقات دائرة عقاز مستعملة نفس السيارة وسييارة اخرى من نوع تطيوطا "طوبة" حيث كانت اخر سرقة قامت بها مند يومين وعن هويات هؤلاء قالت مصادر بان العصابة تستعمل سيارات ماأجرة من احدى وكلاء التاجير الواقعة بوهران عصابة كانت قد عرضت احدى الاغنام المسروقة على احد الاشخاص بمنطقة العلامية الا انه رفض شراءها بعد ان رواده الشك في مصدرها
مواطنوا قرى ومداشر دائرة عقاز ينتظرون من السلطات المحلية والمركزية وضع حد لدخان الفاخر الدي ارهقهم و لوث الهواء الدي دخل صدورهم رغم انف القانون مع وضع حد لعصابة الفراشة التى ظلت تطير فوق رؤس اصحاب المواشي ولا احد استطاع اصتيادها رغم سهولة االايقاع بها بعد توفر معطيات كشفت عن تحركاتها