Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

5الاف فرنسي شارك في حملة الغزو/الفرنسيين ساعدوا الأسبان على اعادة احتلال وهران عام 1732

 

الفرنسيين ساعدوا الأسبان على اعادة احتلال  وهران عام 1732

5الاف فرنسي شارك  في حملة الغزو

 

 بتاريخ  6 فبراير 1734  كتب الداي إبراهيم باشا رسالة إلى الكونت دي مورييا كاتب الدولة للبحرية الفرنسية   بخصوص مساعدة بلاده لاسبان الدين حاولوا مدينة وهران جاء فيها "... وادا كنتم فعلا أصدقائنا بينوا لنا هده الصداقة ،دلك انه واضح مثل النهار أن الانتصار الذي حققه الأسبان في وهران التي فاجئوها لم يحققوه سوى بفضلكم ،عن طريق القوات والذخائر التي زودتموهم بها  ، أن صداقة معلنة مقرونة بعداء مضمر لا تبشر بخير.ففي الصداقة يجب أن يكون الباطن مثل الظاهر  فعندما فاجأ الأسبان وهران ، كنتم قد ساعدتموهم بأربع أو خمس ألاف رجل مسلح تسليحا جيدا ومؤ طرين من طرف ضباطكم  ، هل هدا النوع من التصرفات نصت عليها معاهداتكم ؟ لقد أخدنا عددا من الأسرى في وهران وتبين أنهم فرنسيون ،وادا أنكرتم هدا فإننا نرد عليكم بكونه من المستحيل وجود عدد كبير من الجنود مسلحين تسليحا جيدا في خدمة دولة أجنبية بدون موافقة أميرهم أو على الأقل وزيرهم . والى جانب هدا ، فانه جرت العادة  عندما ينصب داي جديد بأنهم يقوم الملوك أصدقاء الجمهورية ،بإرسال سفن من طرفهم على متنها أشخاص مكلفون بتثبيت المعاهدات المبرمة ، كل الآخرين فعلوا دلك فانتم وحدكم الدين لم تقدموا الإجراء وادا كنتم فعلا أصدقائنا بينوا دلك بعدم مديد العون إلى أعدائنا ، واستدعاء لومير قنصلكم وتعيين بدله شخصا يمكن التفاهم معه ويفهم الأمور ، وادا بقي لومير هنا لن يؤدي دلك إلى حسن التفاهم بيننا...  "

  عند نزول الجيش الاسباني قرب وهران في شهر  جويلية 1732  ، اجبر على الفرار تاركا  الممر والمدينة وكل الحصون  قي هدا الشان تقول احدى الروايات ".. لقد قام الأسبان بعملية التمويه عندما أرسلوا عددا من السفن إلى خليج ارسيس (ارزيو) ،الواقع على بعد سبعة فراسخ من وهران لإيحاء بكونهم سيقومون بإنزال قواتهم هناك، لقد بعث الجزائريون بجزء من جيشهم إلى هدا المكان، ولقد تخلى أهل البلاد في هده الليلة   عن وهران وحصونها الخمسة، تاركين ورائهم أكثر من مائة قطعة مدفع وكمية كبيرة من  الذخيرة الحربية ومواد التموين ،ولم يحتفظوا سوى  بحصن مازا ركيفي الواقع على بعد فرسخ من المدينة .حيث انحشر فيه ثلاث مائة تركي ولكن مائتين وعشرين فر منه في نفس الليلة ،على الرغم من وجود ثلاثين قطعة مدفع والذخيرة والمواد المعيشية تكفي لمدة ستة أشهر  ، كان  القائد بيقو تيللوس (الباي بوشبلاغم)   حاضرا في معركة يوم 30 جوان ،وقد أعلن بكونه لا يوجد بلد ولا قلعة يمكنها الصمود أمام هؤلاء الناس (رماة القنابل اليدوية من جنود الراسبان ) ، وسكان وهران يعتبرون أن الجيش الاسباني هو جيش من الشياطين لا يستطيعون فعل أي شيء ،وبعد أن اعتبر الكاتب أن هدا الانتصار كان منحة من الله لان الظروف لم تكن مواتية بالنسبة للأسبان لتحقيق مثل هدا الانتصار، اختتم تقريره مستفسرا فلو وصلت إمدادات معتبرة من الجزائر بعد أن وهن الأسبان  واعتراهم الضعف فالله وحده يعلم مادا كان سيحدث . "

وعندما حاول الأسبان الخروج لفك الحصار عن وهران يوم 21 نوفمبر 1732 لحقت  بهم خسائر  كبيرة  ، حيث كان تعداد القوات الاسبانية التي قامت بهده المحاولة، ستة ألاف وثمانمائة رجل مركبة من تسعة وثلاثين سرية من رماة القنابل اليدوية، وخمسمائة فارس  حيث  تحولت هده الخرجة إلى كارثة بالنسبة للأسبان الدين ففقدوا 2118  بين ميت(م) وجريح(ج) منهم 513 قتيل و1328 جريح من الجنود الاسبان.

 

 

 

 

 القوات التي  جندها  داي الجزائر لدفاع عن  وهران و مستغانم ونواحيهما

 

خلال حصار بحري الذي فرضه الأسبان على  وهران في ربيع عام 1733

 

 

 

المجموع 5992 رجلا و 476 قطعة مدفع

 

 

عقيد

 

 

 

مقدم

 

 

 

 

 

رائد

 

 

 

نائب

 رائد

 

 

 

 

 

مرشد

رجل

دين

 

 

 

 

 

قائد كتيبة

 

 

 

 

 

نقيب

 

 

 

 

 

ملازم

اول

 

 

 

 

 

ملازم ثاني

 

 

 

 

 

 

عريف

 

 

                       

 

 

 

 

 

 

 

 

 

م

 

 

2

 

ج

 

 

4

 

م

 

 

1

 

ج

 

 

7

 

م

 

 

-

 

ج

 

 

3

 

م

 

 

.

 

ج

 

 

4

 

م

 

 

1

 

ج

 

 

.

 

م

 

 

4

 

ج

 

 

.

 

م

 

 

9

 

ج

 

 

52

 

م

 

 

8

 

ج

 

 

16

 

م

 

 

9

 

ج

 

 

50

 

م

 

 

 15

 

ج

 

 

56

 

السفن                           عدد قطع المدفع               عدد الرجال

سفينة البايلك الجديدة

السويدى

 سفينة قديمة للبايلك

سفينة للخواص

سفينة بتيس بيير

 اللحية السوداء

 سليمان

قارة مصطفى غزالة

غزالة

سفينة أخرى

سفينة أخرى  

76

58

48

44

40

40

40

38

36

36

20

1100

660

558

436

405

382

382

318

278

268

165

 

أربعة مراكب مجهزة                                                           600                 

للغز وسبعة مراكب من نوع قاليوط                                          420