Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

رؤساء بلديات ارتكبوا تجاوزات خطيرة/رئيس بلدية الربعاء باع ساعة اثرية ب800 مليون رئيس المدنية منح خمسة سكنات لز

رؤساء بلديات ارتكبوا تجاوزات خطيرة باستغلال مناصبهم

رئيس بلدية الربعاء  السابق باع ساعة اثرية ب800 مليون سنتيم

رئيس بلدية المدنية  منح خمسة سكنات لزوجاته الخمس بالعرف  

ويزكي جمعية وهمية باسم الاموات..

قضية هدم 30 مسكن بديار الشمس المدنية تحولت الى مظاهرة عنيفة طالبت بتنحية مير البلدية  

                                                                                                               

المواطنون كانوا ينتظرون من الديموقراطية بروز منتخبين في مستوى الكسؤولية  ياثرون على انفسهم ولو كان بهم خصاصة  الا انهم وجدوا انفسهم امام مسؤولين  تظاهروا في الكثير من المواعد بانهم سيكونون رعاة مصالح من اوصلهم الى مناصب القرار بالبلديات ومباشرة بعد جلوسهم على كرسي  اليانصيب  تحولوا الى رجال اعمال من نوع خاص منهم من انشاء مقاولات باسم اقاربه واخرون استفادوا من رشاوي مقابل منح مساكن الضعفاء واخرون ارتكبوا جرائم بيع اثار

حتى وصل الامر باحد اميار بالعاصمة الى منح خسمة نساء مساكن بعد ان تزوجبهن عرفيا ...

تحقيق /صالح مختاري

 

 

ان مثول اكثر من 600 منتخب بلدي والعشرات منهم على مستوى المجالس الولائية بخصوص فضائح تبديل المال العام وعقد صفقات مشبوهة مع مقاولين مقربين منهم لدليل على حجم الفساد الدي انتشر في جسم الادارة المحلية رغم تحرك وزارة الداخلية للحد من هده التجاوزات التى وصفت بالخطيرة حيث تناسى هولاء المتخبون حل مشاكل المواطنيين واهمال ادنى شروط التنمية التى تقلل من متاعب الرعية التى لما سامت من تصرفات هؤلاء الامراء المحصنيين بالاموال القدرة ابتكوا العديد من الطرق التى تعبر عن رفضهم لمثل هده التجاوزات فاصبحوا يتظاهرون بمعدل مرتين في اليوم مستعملين وسائل التخريب وغلق الطرقات وغيرها من الوسائل التى وسلت الى حد تخريب الممتلكات العمومية وبهدا الشان كشف العديد من المتتبعيين لشان هده الانتفاضات بان اغلبها  يكون وراءها المافيا المحلية التى تفتعل مسببات الانفجار الاجتماعي

وتحريض المواطنين من اجل الهاء المصالح المختصة بخصوص تجاوزات الخطيرة التى ارتكبت في حق المال العام وبهدا الشان عاشت بلدية المدنية مند يوميين متاليين جوا مكهربة بدا بعملية تهديم نحو 30 بيت قصدري التى  انشات في ظرف اسبوع الامر الدي تجاهلته السلطات المحلية لحاجة في نفس يعوب هده البلدية التى تعيش على واقع فضائح من العيار الثقيل تورط فيها العديد من منتخبي بلدية المدنية وعلى راسهم المير المتهم بعقد صفقات مشبوهة ومنح سكانات لغير اهلها في هدا الاطار طالب سكان ديار الشسمس بديار السعادة والدين ظلوا طيلة نهار امس في معركة مع رجال الامن وقوات التخل

 ههؤلاء الغاضبون  باحد احياء الساخنة بالمدنية التى تكثر فيها سكانات من اف قصدير وحسب مصادر من سكان هدا الحي الدي ظل مهمش لمدة طويلة فان السكان ظلوا خارج اطار اهتمامات رئساء المتعاقبين على امارة البلدية ايت تم تحويل سكانتهم الى اشخاص غرباء عن البلدية والعاصمة ،المواجهات التى انطلقت شراراتها من السوق المهمل رغم دهاب الملايين في جيوب المقاولين هنا اقدمت البلدية على هدم مساكن قصدرية وهي تعلم بردة فعل هؤلاء السكان الدين تسال بعضهم لمادا تغاضت عنا البليدة طيلة مدة اسبوع لتقدم اليوم على هدم ملاجئنا ،البلدية استعانت بقوات الامن لتنفيد اوامر المير ومن هنا بدات المواجهات حيث كان يوم اول بعض رجلات الشرطة ضحايا القصف بالحجارة ويوم امس تم طعن احد هم بخنجر حالته قريبة من الخطر وتم جرح ثلاثة من رجال التدخل بعد توسعت دائرة الاحتجاجات الى باقي احياء ديار الشمس الدي تم محاصرته من طرف رجال الدرك والامن تم استعمال المرحيات لمراقبة الوضع الدي ازاد تدوهوا بع الظهيرة

السكان يطالبون بتنحية المير ويتهمونه بمنح سكنات لعزبات وغيرهن

 

 

رئيس بلدية المدنية  منح خمسة سكنات لزوجاته الخمس بالعرف 

ويزكي جمعية وهمية باسم الاموات

تجاوزات مير المدنية الحالي لم تتوقف رغم ثبوث الادلة على ارتكابه العديد من المجازر في حق حقوق المواطنيين

الدين كانا سكان ديار الشمس من المطالبين برحليه وفتح تحقيق بشان توزيع السكانات التى حرموا منها حسب احد السكان

وحسب دات المصدر فان شيخ البلدية الحالي كان قد منح العشرات من السكانات للعازبات واخريات مطلقات ولدوي المعارف في حين تجاهل ظروف معيشة اغلب سكان احياء ديار السعادة وعلى راسهم حي ديار الشمس

في هدا الاطار كشف معلومات موثقة عن تورط دات المسؤرول في فضيحة من العيار الثقيل كانت زوجته اول من تقول بتعريتها امام باب البلدية اين اقدمت على اطلاق وابل من الشتائم  على زوجها المير الدي حسب دات المعلومات كان قد تزوج من خمسة نساء عرفيا  وبالمقابل تمكن من الاستفادة من سكانات اجتماعيات  بحكم هده العلاقة التى وصفها احد العارفين بمستودع الفضائح بهده البلدية على غانها احد الطرق التى يتم بها البزنسة بالسكانات الاجتماعية  ولم يكتفي صاحب ستة زوجات  المعرفات بسكانت اف 3 واف 4 بهدا الامر بل اقدم على  اصدار وثيقة تزكية خلال شهر جويلية من عام 2009 وهي وثيقة مخالفة للقانون ضف الى دلك الى انها منحت لجمعية وهمية  غير معتمدة   تمكنت من ارتكاب العديد من المجازر المالية في حق سكان حي ديار السعادة جمعية ثبت الوقائع انها كانت متواطئة مع شيخ تالبلدية في كثير من الصفقات كتوظيف اشخاص وهمين في اطار تشغيل الشباب وغيرها من الصفقات التى تمكن التحالف المصلحي بين المير الخارج عن القانوت والجمهية  المطبقة له على تحصيلها على حساب مصالح المواطنيين الدين ظلوا ينادون بفتح تحقيقات بخصوص فضائح العقار والمشاريع المشبوهة  الا ان الحماية الخاصة التى يتمتع بها امراء المدنية حالت دون تقديمهم للعدالة  احد دلائل الممارسات المنافية للقانون هو رد احد المواطنيين الدي تقدم لجريدة الامة من اجل نشر رد على تحقيق نشر شهر رمضان الكريم تطرقت فيه الى فضيحة حرمان ابن شهيد من محله التجاري في هدا الشان  كشف المدعو عجاوة  سيدي علي لامة بان المير طلب منه نشر تكديب في الجريدة حتى يتمكن من الحصول على محل  سلمنا بشانه عقد ايجار ممضى من طرف رئيس بلدية المدنية موفق عبد الرزاق  محرربتاريخ 23 جوان 2009  حدد فيه مبلغ الايجار ب1043 الف دج  وتكشف طريقة كتابة هدا الرد الد

ي جاء فيه عبارة "تكديبا  لما كتب اؤكد انني بريئ من كل هده الادعاءات  الكادبة ضد رئيس البلدية المدنية  ولم اقم باي مقال لدى الصحافة ....ضد رئيس البلدية الدي نشكره على قيامه بجميع الواجبات "

وهدا يتم ابتزاز مواطنوا بلدية بنشر تكديبات لوقائع حقيقية وهدا يقودنا الى الاعتقاد بان حتى عقد الايجار  تم تويره كما زور ت رسالة التكديب  من اجل وعد بمنح محل ..

 

رئيس بلدي الاربعاء يبع ساعة لفرنسين ب880 مليون سنتيم

كشف التحقيق التى اجرته الامة العربية حول سرقة الساعات الاثرية  من المباني القديمة والمساجد ان هده الساعات كانت تشترى من طرف شبكة تهريب الساعات الاثارية مقابل 100 مليون لواحد  والتى كانت تحتوي على مادة الزئبق الاحمر

بعد اسبوع من صدور التحقيق تحصلت الامة العربية على معلومات مهمة مفادها ان المير السابق لبلدية الاربعاء البلدية الدي  كان على راس المسؤولية  كان وراء صفقة مسبوهة مع فرسين كانوا قد زاروا المنطقة خلال عام 1998  الصفقة هده تمثلت في بيع الساعة الاثرية المعلقة امام  مدخل البلدية  بمبلغ 800 مليون سنتيم  حيث تم تهريبها بطرق ملتوية الى فرنسا  وهو مايجعلنا نستج بان ساعة جامع كتشاوة وباب الواد وساعات اخرى بمناطق متفرقة تم بيعهخا باثمان مشابهة لساعة الاربعاء التى موهت بساعة لاطفال  فاين كانت المصالح المختصة عندما تحول اميار بلديات الجمهوية الى امراء متعددي الزوجات العرفية ومهربي اثار التى تدخل في قاموس داكرة الامة الجزائرية