Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

الخطة السرية لتاهيل كوريا على حساب الجزائر /بلجيكا تعيد سيناريوا المانيا بعد 32 سنة /مؤامرة النمسا، وألمانيا ع

الخطة السرية لتاهيل كوريا على حساب الجزائر

مؤامرة النمسا، وألمانيا على الجزائر، في كأس العالم لكرة القدم عام 1982،

بلجيكا تعيد سيناريوا المانيا  بعد 32 سنة

تقرير / مراد علمدار الجزائري

gsi48

 

بعد الانجاز الرائع الدي حققه الفريق الوطني الجزائري على نظيره الكوري الجنوبي بتيجة اربعة اهداف مقابل 2 يكفي الخضر التعادل للمرور الى الدور الثاني وهي مهمة ليست بالمستحيلة  كما ان الفوز على الفريق الروسي ليست هي كدلك  مستحيلة على ابناء نوفمبر ولكن بعد المؤشرات تلزم علينا العودة الى التاريخ الى 32 سنة الى الوراء حتى  نتمكن من تحصين انفسنا قد الامكان من مؤامرة جديدة شبيهة بتلك التى هندستها المانيا والنمسا والتى منعت الفريق الجزائري من المرور الى الدور الثاني

مؤامرة النمسا، وألمانيا على الجزائر، في كأس العالم لكرة القدم عام 1982،

كان المنتخب الجزائري قد  استهل مبارياته في البطولة بالفوز 2- 1 أمام نظيره الألماني في المجموعة الثانية، ثم خسر أمام نظيره النمساوي الذي فاز في الجولة الأولى على شيلي 1 ـ صفر.

وبذلك احتل المنتخب النمساوي قمة المجموعة في نهاية الجولة الثانية برصيد 6 نقاط بينما تقاسم المنتخبان الألماني، والجزائري المركز الثاني برصيد 3 نقاط لكل منهما وتفوق المنتخب الألماني بفارق الأهداف.

وفي الجولة الثالثة نجح المنتخب الجزائري في التغلب على نظيره الشيلي 3 ـ 2، وكان يكفيه من أجل التأهل للدور الثاني فوز أو تعادل المنتخب النمساوي في مباراته أمام ألمانيا في اليوم التالي، ولكن المنتخبان اتفقا على الإطاحة به من البطولة والتأهل سويا بفوز الفريق الألماني 1 ـ صفر على النمسا ليتصدر المجموعة بفارق الأهداف فقط، وأثارت نتيجة الشكوك حول شبهة تواطؤ، لكن أحدا لم يستطع أن يجزم بذلك، حتى خرجت اعترافات، الحارس الألماني الدولي السابق سيب ماير بأن منتخب بلاده تواطأ مع النمسا في ذلك الوقت ضد المنتخب الجزائري، بعد البطولة بسنوات.

 وكان التاريخ يعد نفسه مرة اخرى حيث في حالة  تعادل الجزائر مع روسيا يكفي فقط ان تتعادل بلجيكا مع كوريا او تفوز عليها لتكون الابواب مفتوحة امام الخضر  ولكن  في بعض الاحيان تسير الرياح بما لاتشتهي السفن  فرغم  ان كل المؤشرات توثق الامكانية الكبيرة في مرور الخضر الى الدور الثاني الا هنا خطة سرية  تحبك في الخفاء لحرمان محربوا الصحراء من تحقيق هدا الانتصار التاريخي حيث كشفت بعض المعطيات ان اتفاقا  سريا جرى بين البلجكين والكورين على ان تكون النتيجة لصالح كوريا بتيجة 3 /0  او 4 لصفر حتى  تستطيع كوريا  المرور الى الدور الثاني  في حالة ان المقابلة بين الجزائر وروسيا تنتهي بالتعادل صفر لمثله او واحد لواحد  وهنا تصبح كوريا لها اربعة نقاط  مسجلة 6 اهداف اي + 1 في حالة تعادل الجزائر مع روسيا واحد لواحد ونتيجة بلجيكا مع كوريا 3 صفر  وهنا تتاهل كوريا بفارق تسجيل الاهداف  6 مقابل 5  وفي حالة نتيجة 4 صفر لصالح كوريا تصبخ كوريا صاحبة التويج النهائي لمرور الى الدور الثاني  سواءا ان تعادل الخضر مع الروس صفر لصفر او واحد لواحد كما حتى ولو فاز الروس على الجزائر فلن يمروا هم كدلك الى الدور الثاني  مع ان هدا الاحتمال ضعيف جدا ولكي لا نقع في  حسابات المخابر الكوروية  التى  تكره  الجزائر على الخضر ان يفوزوا على روسيا التى هي كدلك ضمن خطة الإقصاء البلجيكية  الكورية لحسابات سياسية لها علاقة بقضية اوركانيا   وبالنسبة لجزائر القضية الفلسطينية التى كان مشجعي الخضر قد رفعوا علمها فوق المدرجات والفاهم يفهم