Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

مجاهدين وأبناء الشهداء ضحايا عصابات خارجة عن القانون

مجاهدين وأبناء الشهداء ضحايا عصابات خارجة عن القانون

 

 

مافيا العقار ألفلاحي استعملت  أبناء الشهداء" لاستعمار" أراضي فلاحيه بوهران

   

عملاء الاستعمار ينتهكون حرمة عائلة المجاهد الطيار سعيدي بعين البيضاء

 

 جاسوس يحتل مدرسة ابتدائية في عهد الاستقلال

 

العقار بمختلف أنواعه، ألفلاحي، الصناعي،وحتى دالك المخصص للبناء، أصبح محل مناقصات شبكات التزوير التي امتهنت النصب والاحتيال على الكثير من المواطنين   من بينهم مجاهدين وأبناء شهداء

لم تتمكن حتى المصالح المختصة من  ردع عناصر هده العصابات التي  اخترقت الإدارة وأجهزة أخرى     مما مكنها من الإفلات في كثير من المرات من العقاب في هدا الإطار  اكتشف  المحقق حالات  لدوي الحقوق  كانت لهم قصص مع مهندسي التزوير والاحتيال منهم من كان عميلا لاستعمار .

 

 

 

  تحقيق/ صالح مختاري

 

  

 

عصابات العقار الفلاحي استعملت ابناء الشهداء "لاستعمار" أراضي فلاحية

 

 

  بحوزة المحقق وثائق إدارية ومخططات تخص عمليات توزيع لأراضي فلاحية  بمنطقة سيدي الشحمي  وهران  أشرفت عليها مديرية الفلاحة  لوهران  استفاد من خلالها

العشرات من أبناء الشهداء  من قرارات استفادة  تخص إنشاء مستثمرات فلاحيه  فرغم صدور هده القرارات خلال عام  1999 الا ان هم لم يبلغوا بهده الاستفادات  من طرف الولاية ولا حتى المصالح الفلاحية  هده الاخيرة  بعد مرور نحو 9 سنوات  اقدمت على  حرمانهم من قطعة الاراضي التى منحت لهم  بعد ان اودعت دات المصالح

دعاوي قضائية تمكنت من خلالها الحصول على احكام غيابية قضت بطردهم من مستثمرات فلاحية يجهلون حصولهم عليها  بعد ان استعلمت حيل قانونية وفرت حجة عدم خدمة الأرض  في حين تجاهلت  وضعية اشخاص استغلوا هده  الاراضي  بدون سند قانوني  في هدا الشأن   تلقى السيد مختاري بن على  وهو ابن شهيد رسالة  بتاريخ 26 /04 /2008

  من مجلس قضاء وهران يبلغه  بقرار اداري  صادر  صده غيابيا بتاريخ 24 /11 /2007 في  القضية رقم 845 /2007   والدي قضى بإلغاء قرار استفادته من قطعة ارض فلاحيه تبلغ مساحتها أربعة هكتارات  تقع  بناحية  سدي شحمي وهران    حيث كانت ولاية وهران ممثلة في مديرية الفلاحة قد اصدرت بتاريخ 25 /08 /1999   قرار انشاء مستثمرة فلاحية يحمل رقم 1455  لصالح  ابن الشهيد مختاري بن على  قرار لم تبلغه دات المصالح لمدة 9 سنوات   .

 

دلائل التزوير والمحاضر الكاذبة

    

 

حسب  الدعوى القضائية  التى رفعها ميدون محمد  مدير الفلاحة بوهران ضد المستفيد مختاري بن علي  ان هدا الاخير " استفاد  بموجب قرار ولائي من  قطعة  ارض فلاحية تقدر ب4 هكتارات  بالمقطع المسحي رقم 4   أهملها   ولم يقم  بخدمتها "،في حين لم يتم إبلاغه  بالقرار ولا حتى تنصيبه بها حسب نصوص قوانين الفلاحة .

 وقد جاء في   ذات العريضة ان رئيس المقاطعة الفلاحية لدائرة السانيا  وهران قد حرر إرسالية لتأكد من إجراءات الإخلال للمستثمر  مختاري بن على عن واجبته اتجاه هده الأرض،في ذات السياق  قام أعوان هذه المقاطعة بتاريخ 5 /03 /2007  بتحرير محضر لإثبات مخالفة لم يقترفها  المستفيد قطعا  ، تزوير الحقائق جات في شكوى  مديرية الفلاحة لوهران على  ان أعوانها  وجهوا  إنذار رقم 31 /07 مؤرخ في 21 /05 /2007 للاقلاع عن تصرفات الاهمال والعدول عن المخالفة، انذار لم يصله لانه حرر بعنوان المستثمرة التى كان  يجهل   استفادته منها،مديرية الفلاحة   كلفت المحضر القضائي يونس رابح بأمر  من رئيس الغرفة الإدارية لمجلس قضاء وهران  لتحرير محضر معاينة يحمل رقم 25 /07  قالت بشأنه  ذات  المديرية   ان المحضر القضائي استدعى المستفيد مختاري بن على  ولم يتواصل بالاستدعاء ،كما انه ارسلت اليه رسالة مسجلة  ولم يتواصل بالاستدعاء  الامر الذي الدي نفاه الضحية "  لم تصلني اي رسالة ولا حتى استدعاء من طرف هذا المحضر "  وهنا نتسال مختاري" كيف  عجز هدا المحضر ومديرية الفلاحة في تبليغي   قرار الاستفادة في  حين تمكنوا من العثور على عنواني الدي جاء في غلاف الرسالة على ان  قرية بوياكور تقع في بلدية سدي الشحمي " ؟

.

 

 

 

 الولاية ومديرية الفلاحة دعمتا أشخاص استغلوا أراضي   بدون سند قانون

 

 اخطر ما جاء في محتوى القرار القضائي رقم 845 /07  الذي ألغى قرار الاستفادة هو محضر إثبات حالة  الذي حرره المحضر القضائي يونس رابح بتاريخ3 /7 /2007 يحمل رقم 25 /2007  والدي جاء فيه على ان هدا الاخير  وقف على ان المستثمرة الفلاحية التى استفدنا منها مختاري بن  علي  منذ عام 1999 هي مستغلة  وأرضها مقلوبة  تمهيدا لغرسها  وجد بها عتاد فلاحي، المحضر أكد  كدالك على  أن المدعو فشفوش  محمد هو من يستغل الأرض   الفلاحية بدل المستفيد الاصلي مختاري بن علي  ، فكيف لهذا الشخص ان يستغل ارض الغير بدون سند قانوني مند 9 سنوات  ولا يتخذ في حقه اي إجراء قانوني لحد اليوم من طرف  مديرية الفلاحة   والولاية في حين استطاعت ان تنزع الاستفادة من ابن شهيد  وهو لا يعلم بها  . ومن خلال الوثائق التى بحوزة المحقق اكتشفنا ان

 

  القرار  القضائي الذي وصل الضحية متاخرا  لم تكن به اي اثار لصيغة التنفذية ،في حين كان القرار القضائي الذي بحوزة  مديرية الفلاحة لوهران يحتوي على هده الصيغة     مؤرخة بتاريخ 20 /04 /08  في الوقت الدي لم يتم تبليغ دات القرار للمعني بالامر حيث تم ارسال استدعاءات  المحاكمة  الى عنوان المزرعة بسيدي الشحمي عوض العنوان الشخصي لصحية الكائن بدائرة بوتليليس وهران  في هدا الشان ادعى

     المحضر القضائي  يونس رابح انه بلغ للمعني  استدعاءات  المحاكمة  قائلا " ان المدعي عليه مختاري بن علي تم استدعاءه عن طريق المحضر القضائي يونس رابح ولم يعثر عليه .."وبشان امر هده القضية  كشف لنا   

 

 ميدون محمد مدير المصالح الفلاحية بوهران  انه طبق القانون و غير مسؤول على ماحدث وعن قضية التنصيب كشف  المتحدث ان بلدية سدي الشحمي هي من تقوم بذلك وليست مصالحه ، وبشان عدم تبليغ  الضحية مختاري بن علي بقرار الاستفادة فقد القى دات المسؤول  المسؤولية على مديرية المجاهدين ومنظمة ابناء الشهداء بالولاية ،

ومن خلال تحرياتنا اكتشفنا  وجود ضحايا  من هدا النوع  حيث اصدرت في حقهم قرارات طرد  من اراصي فلاحية لم يكونوا أصلا  على علم باستفادتهم منها  كالسيد بوسمحة محمد وحدودة ميلود وبن تريعة مصطفى والقائمة طويلة ،في هدا الإطار  قامت فرقة الأبحاث لمجموعة الدرك الوطني بوهران  بإجراء تحقيقات   اكتشفت من خلالها  ان الضحية مختاري بن علي  لم يتم تنصيبه من طرف المصالح المعنية  كما وقفت على حالات  مشابهة تتعلق بوجود أشخاص كانوا يستغلون اراصي فلاحية بدون  وثائق تسمح لهم بدللك   ومنهم اراضي ابناء الشهداء  وهو ما يطرح اكثر من سؤال عن طريقة تسيير القطاع الفلاحي بمدينة وهران الدي ينام على فضائح من العيار الثقيل   

 

عملاء الاستعمار ينتهكون حرمة عائلة المجاهد الطيار سعيدي عبد الرحمان

 

تحصلت المحقق على وثائق مسجلة في خانة "توب سوكري" صادرة عن الإدارة الاستعمارية  كشفت بان المدعو طهير مبارك كان  عميل ناشط بالمكتب الثالث

وهو مااكدته وثيقة المرور رقم ة773 /اس ار/3  المؤرخة في 25 /02 /1958  التى جات فيها ان  العميل المعني "يرافق فصيلة من القومية بحوزتهم شهادة مهمة خاصة  لأداء مهام سرية مشفرة تتعلق بمكافحة الإرهاب والمتمردين "حيث تحصل العميل طهيري مبارك  على الضوء الاخصر من طرف العقيد برسافا يس قائد فرقة عين البيضاء  للقيام بنشاطاته المعادية لثورة التحريرية  حيث أشار العقيد الاستعماري في مذكرته  ان المعلومات التى يقدمها المعني لكل السلطات المدنية والعسكرية تاخد بعين الاعتبار تتخذ بشأنها إجراءات عقابية في حق المتمردين " لقب كان يطلق على المجاهدين الأحرار،  بعد استقلال تمكن المدعو طهيري مبارك ان يتحول من عميل إلى مجاهد  بحوزته عقود ملكية لعشرات  الهكتارات من الاراصي  تقع بمنطقة عين البيضاء  مستغلا حسب ما أكدته لنا مصادر من المنطقة  خاتم احد الموثقين الاستعماريين الذي  مكنه من تحرير هده العقود التي على إثرها  حرك  العديد من القضايا  لدى العدالة  لطرد العشرات من المواطنين  من أملاكهم   منهم عائلة المجاهد الطيار سعيدي عبد الرحمان   الذي كان من صمن أول دفعة لطيارين الجزائريين أثناء الثورة التحريرية برفقة  المجاهد ايت مسعودان  ، المجاهد الطيار الذي كان أخوه  جموعي  يلقب بنمر بالسترو اصبح بعد الاستقلال في قبضة العميل طهيري مبارك التى ادعى ملكيته لقطعة أرضية  يملكها هدا الأخير   بوثائق رسمية  حيث رفع عدة دعاوي قضائية لطرد أبناءه   رغم ان بيانات مصالح مسح الاراضي كشفت ان العميل لا يملك قطع أراضي  بالمنطقة المتنازع عليها واكثر من هدا اندات العميل  تلقى التعويض عدة مرات على كثير من  العقارات.

 

جاسوس يحتل مدرسة ابتدائية في عهد الاستقلال

 

أخر قطعة ارض تلقى بشأنها التعويض  كانت المساحة التي  بينت عليها مدرسة ابتدائية  ببلدية عين البيضاء بولاية ام البواقي التي  أعاد احتلالها من جديد بعد ان تم تشيد  مشروع مدرسة ابتدائية هي  جاهزة لاستقبال التلاميذ  ، هده القطعة   كانت قد   حولت إلى المنفعة العامة بناءا على المداولة  رقم 78 المؤرخة في 19 /08 /1998  الصادرة عن المجلس الشعبي البلدي لعين البيضاء  الدي رغب حسب ذات المداولة في تحويل القطعة الأرضية التابعة لقطاع الخاص ادرجت ضمن الاحتياطات العقارية للبلدية لانجاز مشاريع وغيرها   فحسب القرار رقم 559 /98  الصادر عن والي ولاية ام البواقي بتاريخ 27 /8 /1998 انه تم تحويل قطعة ارص لصالح بلدية عين

البيضاء تقدر مساحتها ب2000 م2  حيث جاء في أصل الملكية أن هده القطعة الأرضية هي مملوكة لمدعو طهيراو طاهير  او طير او مبارك بن صادق بن احمد

وقد الزم القرار الولائي  البلدية بدفع مبلغ 24.480.00 دج  لصاحب هده القطعة   التى حولت الى مدرسة ابتدائية تعذر على المتمرسين دخولها  بسبب وجودها

تحت  قبضة المدعو طهيراو طاهير او المبارك  الذي رغم حصوله على التعويض الا ان مصالح البلدية والولائية عجزت عن إخراجه منها  وفي نفس الوقت يحاول جاهدا طرد عائلة المجاهد  الطيار سعيدي عبد الرحمان من ارضهم  أمام مرأى ومسمع السلطات المحلية والولائية  والقضائية   التى عجزت عن تشفير لغز العميل المتعدد الأسماء  الدي كان يسمى في عهد الاستعمار باسم  طهير مبارك  تحول  في قرارات رسمية لدولة الجزائرية الى ثلاثة أسماء  طاهير ومبارك  وطير .

مختاري 31/03/2016 00:13

عندما تستعمل كلمة المسمى بالمجاهد الطيار سعيدي معناه انك تقولها باستهزاء كما ان الواقع المدكورة منطقية وموثقة بالوثائق وما على عائلة طهيري الا نفي هده الوقائع لا اكثر ولا افل او ترفع دعوى قضائية اما ان تقول انها اشرف مني ومن امثالي فهدا الامر نتركة لتاريخ فالشريف شريف والخائن خائن اخي ..وادا تفضلت احكي لي القضية التى يعرفها العام والخاص

مختاري 31/03/2016 00:06

اخي انت حر في التعليق على نشرنا انت تقول ان كانت لدينا الجراة ما عليا الا التقدم الى قاضي التحقيق اقول لك لقد قمت بواجبي قبل ان تقرا هدا المقال الدي تعلق عليه بعد 6 سنوات من النشر امر عجيب

taher djamel eddine 30/03/2016 12:18

لكن فيما يخص الوثائق التي تزعم بها .....توب سوكري ......الصادرة عن الإدارة الإستعمارية. , إذا كانت لديك الجرئة فتقدم بها أمان السيد قاضي التحقيق

جمال الدين 15/06/2016 02:15

ثم إنكم يَوْمَ الْقِيَامَةِ عِنْدَ رَبِّكُمْ تَخْتَصِمُونَ .......حسبنا الله و نعم الوكيل

taher djamel eddine 30/03/2016 12:06

أخي الكريم صالح مختاري لقد تعاطفة مع عائلة المسمى. بالمجاهد الطيار سعيدي عبد الرحمان و قمت بالقذف في السيد طهير مبارك رحمة الله عليه بالكتابات مجرحة و نعته بأسوء التسميات على أنه من عملاء فرنسا لكن يا أخي الكريم تحقق قبل أن تتكلم على أعراض الناس لأن عائلة طهير اشرف منك و من أمثالك , أما فيما يخص العقار المتنازع عنه مع سعيدي عبد الرحمان فهي قضية معروفة عند العام و الخاص تضلم عيني من طرف سعيدي و عائلته

مختاري 21/06/2016 02:37

يا اخي ادا كان لكم رد ارسله لنشره وانتهى الامر