Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

الدرك الجزائري في مواجهة أغوات إرهاب المخدرات/بارونات يستوردون الهروين والكوكايين ويصدرون الزطلة المغربية

الدرك الجزائري في مواجهة أغوات إرهاب المخدرات

بارونات يستوردون الهروين والكوكايين ويصدرون الزطلة  المغربية

تقرير صالح مختاري

العملية الاخيرة التى اكتشفتها عناصر نخبة الدرك الوطني  بخصوص دخول نحو قنطار ونصف من الهروين  الى الجزائر،  تحت علامة احدى الشركات الوطنية التى تنتج الحليب  تؤكد ان  برونات المخدرات  كانوا مند مدة يستغلون الشركات الوطنية من اجل استيراد الكوكايين والهروين بعد تمكنهم من شراء ذمم بعض المدراء والمسؤوليين لتسهيل مثل هده العمليات  ،بعد اكتشاف امر هده الكمية الهائلة من الهرويين تم تسريب معلومة مفادها  انها دخلت عن طريق الخطاء  ،ولكن هل يعقل ان يتم حشو هده الكمية في علبة الحليب التى تستوردها الشركة الجزائرية للحليب  وتمر مرور الكرام من الميناء  دون ان يتفطن لها احد ،هدا الامر يقودنا مباشرة الى الجزم بان عمليات اخرى تمت دون ان يعلم بها احد بدليل انتشار مادة الهرويين والكوكايين وسط الشباب الدي اصبح مدمن عليها مما جعل شبكة استيراد هده المواد تخترع طرق جديدة وهي استغلال عمليات الاستيراد سواءا باسم الشركات الوطنية والخاصة من اجل جلب السم الى ابناءنا، وهدا بعد دخول بعض المسؤولين في منظمة اغوات المخدرات ،و نظرا الى ظهور الثراء الفاحش على بعض رجال الاعمال الدين امتهنوا مهنة الاستيراد  والاستثمار المشسبوه ،فان هؤلاء  قد اصبحوا من المنتمين الى مجالس اغوات المخدرات التى مولت وتمول الارهاب في الجزائر،في ذات السياق كانت مند مدة مصالح الامن قد اكتشفت بولاية تموسنت احدى الشركات الخاصة بتعليب السردين يقوم صاحبها بتعليب الزطلة بدل السمك التى كانت محل التصدير ،  ومن هنا نستنتج ان  الزطلة كانت ومازالت تصدر في شكل مواد غدائية  وعن لغز انتشار هده المخدرات  عبر قرى ومداشر الجمهورية فان شبكة اغوات المخدرات تستعمل شتى الطرق كاستغلال المزارع الخاصة  وشبكات توزيع المواد الغدائية  من اجل ايصال الزطلة الى اقصى نقطة في الجزائر  ، ومن شاهد فيلم قبضة النمور، ووواد الذئاب يمكن له ان يتاكد بان اغوات المخدرات  واغاوات الارهاب عقدوا حلفا وثيقة من اجل كسب المال وإسالة الدماء بعد ان تمكنوا من كسب دعم أجهزة مخابراتية   وعلى رأسها الاسرائلية والفرنسية والأمريكية والمغربية  من اجل تدمير كيان المجتمع الجزائري ، تمهيدا لتفحير الامن الاجتماعي ،ان نجاح   نخبة عناصر الدر الوطني في مواجهة اغوات المخدرات  اثر عملية اكتشاف الهرويين في علب بدرة الحليب يبشر بسقوط امبرطوية المخدرات في الجزائر التى تضمن مسؤولين محليين ومتوسطين ومنهم حتى الكبار،و  يمكن لهؤلاء حتى استيراد المخدرات الصلبة عبر عليات استيراد الأدوية  وغيرها من المواد  .....