Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

رسالة الى السعيد بوتفليقة اخ الرئيس المجاهد عبد العزيز ./من تامروا على الرئيس بالامس يتامرون عليه اليوم فاحذروا اختراق الخونة /.الجيش لا يعترف الا بالوطن فلا تصدقوا اصحاب البطن

رسالة الى السعيد بوتفليقة  اخ الرئيس المجاهد عبد العزيز .

من تامروا على الرئيس بالامس  يتامرون عليه اليوم فاحذروا اختراق الخونة .

الجيش  لا يعترف الا  بالوطن فلا تصدقوا اصحاب البطن

في هدا المقام نقول

 لسعيد بوتفليقة  عليك الاطلاع على تاريخ اخيه المجاهد الذي كان  من اقدر رجالات المخابرات  الثورة والدبلوماسية  ،و البحث عن العملاء المندسين  ممن شاركوا في مؤامرة اغتيال بومدين  ومؤامرة ابعاد بوتفليقة من الحكم خلال عام 79 وخطة اتهامه بالاختلاس التى كان وراءها جماعة العربي بلخير التى تدير اليوم  المؤامرات   من وراء الستار  وهي الجماعة التى  فبركت سقوط رشيد كازا والكثير من احرار الجزائر ، ان من يدعون انهم مع الرئيس  هم في الحقيقة ضده وضد الجيش الذي وقف معه  وضد اخيه ، فالعزيز وصالح   هما  من بين المجاهدين  الذين بقوا على قيد الحياة ممن   صنعوا التاريخ لهذا يجرى تشويه سمعتهم  بالدعايات المغرضة  حتى يتم  محو انجازاتهم ومواقفهم

وقوفكم مع حداد بابتسامة  وأقالتكم لتبون  بقساوة وسماع التقارير المزيفة عن الاخيار ،سوف تعصف بالرئيس وبكم وتدخل البلاد في دوامة يصعب فيما بعد التحكم    فلا  امان  في  من خانوا الوطن وضيعوا امانة الشهداء ،فلا تصدقوا مدح ولد عباس واخوانه في النفاق السياسي ،كلهم اتبعوا الدين الماسوني

لا خيار لهم  سوى ممارسة الخيانة عبر وسائط الدعاية  

 قال الرئيس الراحل هواري بومدين، يوم ٢٤ فبراير ١٩٧٨ " الشعث الذي نسي تاريخه، هوغير جدير بالإحترام وهو بهذا يبدأ مرحلة نسيان نفسه، ويكون عرضة لأجسام الأخطار،" وصديق دربه بوتفليقة قال " أقصى ما تصاب به أمة، أن يكون مآسها منها، وأن يكون أعداؤها من أبنائها  وفي هذا الباب يدخل تلذذ أناس بتحقير الجهد الذي تبذله الدولة في جميع القطاعات..." 

 

صالح مختاري مؤلف وصحفي محقق

المدعو مراد علمدار الجزائري

 

 

 

 

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :