Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

بضائع اسرائيلية تدخل الجزائر باسم فرنسي/فرنسا صدرت ادوية منتهية وقمح فاسد تستر على فضائحها عملائها في الداخل /فرنسا الاستعمارية تريد العودة الى الجزائر عبر الديموقراطية الاقتصادية

بعد ان منعت الحزائر استيراد التفاح ومنتوجات اخرى

حمى انتقامية تصيب الحكومة الفرنسية اعراضه بيان جمركي مزيف

فرنسا صدرت ادوية منتهية وقمح فاسد تستر على فضائحها عملائها في الداخل

بضائع اسرائيلية تدخل الجزائر باسم فرنسي

قمح فرنسي سبب حمى فرنسية لمئات الجزائريين

فرنسا الاستعمارية تريد العودة الى الجزائر عبر الديموقراطية الاقتصادية

تقرير / مراد علمدار الجزائري

General service investigation

استعملت السلطات الفرنسية حيلة لاضرار بسمعة الجزائر الاقتصادية ،حيث اوعزت لجماركها بتحرير بيان يمنع على الفرنسيين جلب اي منتوجات من الجزائر كاللحوم ومشتقات الحليب بسبب الحمى قيل انها قلاعية، خلفيات البيان المزيف هو دعوة فرنسية صريحة موجهة الى دول الاوربية خاصة والعالم عامة لمقاطعة المنتوجات الفلاحية الجزائرية بسبب مرض الحمى لا علاقة له بالقلاع

خلال انتشار دات المرض خلال عام 2014 لم نسمع عن مثل هده البيانات ،التى جاءت انتقاما من الجزائر على منع استيراد التفاح الفرنسي ومنتوجات اخرى كانت اسعارها مضعفة وهي مواد لا طعم لها ولا ذوق ،فهل سمعت في يوم من الايام بان فرنسي جلب معه وهو عائد الى بلاده ياهورت جزائري او قطعة لحم جزائرية ،اذن الحقيقة ظاهرة للعيان

في الوقت التى تتحامل فرنسا الاستعمارية على الجزائر ببلاغات مزورة تضر بسمعتها الاقتصادية بهدف حرمان منتوجات ها من دخول السوق العالمي ،كانت هي من تصدر لنا ومازالت منتوجات منتهية الصلاحية كالادوية ومنتوجات فلاحية اخرى بالاضافة الى تصدير اطنان من القمح الفاسد الذي طالما دخل بطون الجزائرين وادخل المئات الى المستشفيات مسببا لهم الحمى الفرنسية ، اصحاب البيان المزيف استعملوا النصب والاحتيال طيلة سنوات حتى وصل بهم الامر الى ادخال اي تصدير بضائع اسرائيلية للجزائر على انه منتوج فرنسي ،

ولما انكشفت فضائح فرنسا في الجزائر تدخل عملائها لطي الملف وكانه لا حدث لقد قلنا قبل زيارة رئيس الحكومة الفرنسي لا نريد هؤلاء على اراضينا لانه كلما جاؤا الا وافتعلوا مشاكل وما الحمى الا واحدة من الحمات التى ستظهر مستقبلا غرضها تشويه سمعة الجزائر وزعزعت استق رارها الاجتماعي والامني وما تدخلها في مالي وليبيا الا دليا موثق ان فرنسا الاستعمارية تريد ان تعود باسم الديموقراطية الاقتصادية

الخرجة الاخيرة ليست بريئة بالاضافة الى خلفيتها التجارية هناك امر خطير اكتشفته اعلى السلطات بشان ممارسات خطيرة ظلت تمارسها شركات فرنسية لها فروع بالجزائر ..

كما ان هدا الامر ربما يكشف تورط شركات فرنسية في تصدير لحوم برازيلية مريضة الى الجزائر عبر الوساطة التجارية ...